مصادر كويتية تكشف حجم "بقعة الزيت المتسرّبة" .. وطوارئ لمسح شواطئ الخفجي #السعودية

سبق 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار السعودية "شيفرون" السعودية تساند .. والخبراء: التشتيت والمصدّات المطاطية الطريقة المُثلى للكويت

أكّدت مصادر كويتية مطلعة، أن بقعة الزيت المتسرّبة، أمس، في مياه الخليج العربي مقابل منطقة رأس الزور الكويتية تقدّر بنحو ٣٥ ألف برميل من النفط غير المعروف.

كانت الهيئة العامة للبيئة بدولة الكويت، قد أصدرت بياناً أكّدت فيه اتخاذها عديداً من الإجراءات الوقائية المتمثلة في مسح المنطقة وتحديد حجم وانتشار البقعة، وأضافت: "يجري التحقّق من مصدر البقعة كما يجري التعامل معها".

وعلمت "سبق" أن شركة "شيفرون" العربية السعودية، بادرت بتقديم الدعم والمساندة لفرق الطوارئ الكويتية المشكّلة لمواجهة التسرُّب النفطي، كما تمّ استدعاء منظمة الاستجابة للتسرّبات النفطية "OSRL"؛ لتقديم الاستشارات والمساهمة في وضع الخطط للتعامل مع البقع النفطية.

من جانبه، أكّد محافظ الخفجي محمد الهزاع؛ أنه بناء على توجيهات أمير المنطقة الشرقية، ونائبه، فقد تمّ التوجيه بسرعة التعامل مع الحالة؛ حيث تم تشكيل لجنة طارئة من الجهات ذات العلاقة لعمل مسح ميداني لشواطئ المحافظة والمياه الإقليمية التابعة للخفجي والتأكّد من عدم وصول التسرُّب لشواطئ المملكة، كما تمّ اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية كافة التي تكفل سلامة المنطقة والبيئة.

وبحسب خبراء ومهتمين بالقطاع النفطي، فإن الطريقة المُثلى التي قد تلجأ إليها فرق الطوارئ الكويتية لتشتيت البقعة تتمثل وضع عدد من المصدّات المطاطية حول مآخذ المياه ومناطق الصيد؛ لمنع تمدّد البقعة النفطية، ومن ثم استخدام مواد مشتّتة تقوم بكسر تركيب النفط.

اخبار السعودية

إقرا من مصدر الخبر : سبق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

اخبار السعودية