بالفاتورة.. مواطن يُعبئ "وقود إسعاف سبت العلايا" على نفقته لتحويل ابنة شقيقته للباحة #السعودية

سبق 0 تعليق 21 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اخبار السعودية "الصحة": أعطى السائق مبلغاً نقدياً احتياطاً؛ لكون المحطة المتعاقد معها ليست على خط السير

اضطر مواطن إلى دفع مبلغ تعبئة وقود سيارة إسعاف تابعة لمستشفى سبت العلايا؛ وذلك أثناء تحويل ابنة شقيقته من العناية المركزة بمستشفى العلايا إلى مستشفى الملك فهد بالباحة.

وتفصيلاً، قال المواطن سعد بن عبدالله القرني لـ"سبق": إنه تم إرسال طلب تحويل الطفلة ترف محمد القرني، من قسم العناية المركزة بمستشفى سبت العلايا إلى مستشفى الملك عبدالله ببيشة، وتم رفض الحالة رغم خطورة حالتها الصحية، مضيفاً أنه تم تحويل "ترف" من مستشفى سبت العلايا إلى مستشفى الملك فهد بالباحة بعد قبول الحالة، مشيراً إلى أنهم واجهوا إهمالاً من قبل مستشفى سبت العلايا من حيث الاهتمام بحالة الطفلة، إلى جانب عدم توفر أوكسجين.

وأضاف: "لم تكن سيارة الإسعاف التابعة لمستشفى سبت العلايا مزوّدة بوقود كافٍ للذهاب بالطفلة إلى مستشفى الملك فهد بالباحة"، مؤكداً أنه قام بتعبئة الإسعاف بالوقود على نفقته الخاصة، ويوجد فاتورة صادرة من محطة الوقود تثبت ذلك (حصلت "سبق" على نسخة منها).

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الصحة عبدالله بن سعيد الغامدي، لـ"سبق": إن موافقة وردت صباح يوم الجمعة الماضي بتحويل الطفلة إلى مستشفى الملك فهد بالباحة، وعلى الفور تم نقل المريضة من العناية المركزة بمستشفى سبت العلايا بسيارة الإسعاف بعد تجهيز السيارة، والتأكد من جاهزية الأجهزة حسب البروتوكول المتبع من أسطوانة الأكسجين؛ حيث كانت سعتها قبل الانطلاق 1700 kg/cm2 وبعد العودة كانت قراءة محتوى الأسطوانة من الأكسجين 1600 kg/cm2.

وبيّن: "فيما يخص البنزين فقد كانت نسبته قبل التحرك أعلى من النصف حسب إفادة المسعف الذي قام بآخر تحويل بسيارة الإسعاف، مساء الخميس، وهذه الكمية تكفي للذهاب والعودة من وإلى مستشفى الملك فهد بالباحة، وتم إعطاء السائق مبلغاً نقدياً احتياطاً حسب المُتبع؛ لكون محطة الوقود المُتَعَاقد معها ليست على خط سير الإسعاف".

اخبار السعودية

إقرا من مصدر الخبر : سبق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

اخبار السعودية